مواقع ذات صلة

سجل الزوار



النشرة الالكترونية

 لجامعة بغداد لشهر تموز 2012





جامعتنا تتقدم 16 ألف مرتبة لتتفوق على جامعة ديلارد الامريكية



  بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه.. تزفّ جامعة بغداد بشرى جديدة إلى العراقيين بتقدمها ( 16 ألف) مرتبة عالمية خلال عامين فقط، بين الجامعات الرصينة لشهر تموز للعام 2012 بـتصنيفات وتقييمات الـ webometrics الشهير، والذي يعدّ من أهم التقييمات والتصنيفات على الإطلاق في المستوى العالمي، كونه يشمل تقييم أكثر من 20 ألف جامعة عالمية، وضمن مواصفات قياسية، وعلى وفق التقييمات العلمية الدقيقة والرصينة، وبذلك تكون جامعة بغداد الأولى رسميا على كافة الجامعات العراقية دون استثناء، ويمثل هذا الانجاز أحد أهم منجزات العراق في التاريخ، كونه تقدما حدث للمرّة الأولى منذ تأسيس التعليم العالي العراقي، ولكونه تحقق خلال مدة لا تتجاوز عامين فقط، إذ يعدّ ذلك من الحالات الفريدة في تاريخ التصنيفات العالمية، إذ كانت جامعة بغداد حتى نهاية عام 2010 خارجة عن التصنيف العالمي، وبعد أن استنفرت الجامعة جهودها للحاق بالركب العلمي في مضمار العلوم والتكنولوجيا والتقدم، فاجأت العالم بأسره ولاسيما تصنيف الـ webometrics لتنال تقييما متميزا فريدا من نوعه في تاريخ التقييمات العالمية بل ان بعض كليات الجامعة هي الاخرى دخلت في هذا التقيم وهي كليات العلوم ،الهندسة الخوارزمي ،طب الكندي، ويمكن للقارئ الاطلاع على نتائج هذا التقييم من خلال رابط الموقع الالكتروني العالمي الآتي :

    http://www.webometrics.info/top12000.asp?offset=4300&zoom_highlight=4342هنئت لجنة التربية في مجلس النواب العراقي جامعة بغداد بمناسبة دخولها ضمن التصنيفات العالمية لأفضل واعرق جامعات العالم ، وجاء في كتاب الشكر والتقدير الذي وجهته اللجنة إلى السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور موسى جواد الموسوي . "تثمينا للجهود الاستثنائية المبذولة من قبلكم والتي تصب في نجاح العملية التعليمية في عراقنا الجديد وبفضل جهودكم المخلصة التي تضافرت من اجل خدمة المؤسسات التربوية والنهوض بأعباء بناء هذه الدولة التي تمتد إلى عمق التاريخ والتي علمت الدنيا الكتابة وكانت مهبطا للرسالات السماوية السمحاء وقد عودتنا أنفاسكم الكريمة على البذل والعطاء المثمر وعلى وجه الخصوص ما جاء بدخول جامعتكم ضمن التصنيف العالمي لأفضل واعرق (700) جامعة في العالم وبالمرتبة (+601) ولعام 2011 ، لهذا لا يسعنا إلا أن نشكركم وندعو الله تعالى آن يبارك جهودكم " .



معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي يهنئ رئيس جامعة بغداد

هنئ معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ علي محمد الحسين الأديب ، رئيس جامعة بغداد الاستاذ الدكتور موسى الموسوي  بمناسبة دخول الجامعة ضمن التصنيف العالمي لأفضل واعرق 700 جامعة في العالم حيث احتلت المرتبة  (+601) لعام 2011 . وجاء في التهنئة " يسرنا أن نقدم لكم أزكى  التهاني وأجمل التبريكات لكم ولقيادتكم الحكيمة وانتم تستحقون كل التقدير لما أنجزتموه ، وكلنا ثقة بجهودكم وجهود الخيرين لما ستقدمونه من عمل يرتقي ببلدنا إلى ما نصبو إليه "




لجنة التربية النيابية تبارك لجامعة بغداد دخولها التصنيفات العالمية

هنئت لجنة التربية في مجلس النواب العراقي جامعة بغداد بمناسبة دخولها ضمن التصنيفات العالمية لأفضل واعرق جامعات العالم ، وجاء في كتاب الشكر والتقدير الذي وجهته اللجنة إلى السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور موسى جواد الموسوي . "تثمينا للجهود الاستثنائية المبذولة من قبلكم والتي تصب في نجاح العملية التعليمية في عراقنا الجديد وبفضل جهودكم المخلصة التي تضافرت من اجل خدمة المؤسسات التربوية والنهوض بأعباء بناء هذه الدولة التي تمتد إلى عمق التاريخ والتي علمت الدنيا الكتابة وكانت مهبطا للرسالات السماوية السمحاء وقد عودتنا أنفاسكم الكريمة على البذل والعطاء المثمر وعلى وجه الخصوص ما جاء بدخول جامعتكم ضمن التصنيف العالمي لأفضل واعرق (700) جامعة في العالم وبالمرتبة (+601) ولعام 2011 ، لهذا لا يسعنا إلا أن نشكركم وندعو الله تعالى آن يبارك جهودكم " .



هيئة الرأي في ضيافة جامعة بغداد

   تضطلع هيئة الرأي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بدور حيوي وفعال في الارتقاء بواقع المسيرة العلمية في العراق من خلال وضع الاستراتيجيات والأساليب الحديثة والمتطورة وبما يواكب ما يشهده العالم من تقدم سريع في مجال التعليم. وتتألف الهيئة من رؤساء الجامعات بالعراق والمدراء العاميين والوكلاء في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. وقد استضافت جامعة بغداد الاجتماع الدوري الأخير للهيئة التي أشادت بالمنجز الأخير الذي حققته جامعة بغداد بدخولها التصنيف العالمي للجامعات الرصينة وبتسلسل 601 من مجموع 700 جامعة عالمية من أعلى جهة للتصنيف وهي مؤسسة QS البريطاني .

وتناول الاجتماع بحث واقع التعليم في الجامعات العراقية ووضع الخطط والآليات الكفيلة بتطوير طرائق التدريس والمناهج العلمية وتوقيع مذكرات التفاهم والاتفاقات العلمية مع الجامعات العلمية الرصينة وتوفير البعثات والزمالات للطلبة وخطط القبول للعام الدراسي القادم، بما فيها ضوابط التقديم والقبول في الدراسات العليا للعام الدراسي 2012-  2013 على وفق التعليمات والشروط الجديدة .



الوطن يبتسم مجددا مع تخرج الطلبة

بالعلم والعمل يتحقق الأمل هو الشعار الخاص بدورة التخرج رقم خمسة وخمسون في جامعة بغداد، والذي يمثل واحد من اكبر وأضخم وأوسع الاحتفالات في تاريخ العراق والشرق الأوسط لما يتضمن من كم هائل ومتنوع من الفعاليات ولما يشمل اكبر عدد من الخريجين ومن الحضور للاحتفال الذي مثل كرنفالا مميزا بكل معنى التميز، حيث انطلقت فعاليات تخرج الطلبة بأكبر احتفال في العراق والشرق الأوسط، وذلك على ملاعب كلية التربية الرياضية في الجادرية، وبدفعة جديدة  من بناة الوطن وسواعده، وحضر الاحتفالات حشد عامر من النخب العلمية في العراق ومنهم ممثل رئيس الوزراء وممثل رئيس الجمهورية والأستاذ علي الأديب وزير التعليم العالي والبحث العلمي وممثل رئيس مجلس النواب وممثل وزير الخارجية ووفد من العتبة العباسية المقدسة في كربلاء اضافة الى رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب عادل الشرشاب ، مع عدد من النواب وأعضاء السلك الدبلوماسي في العراق وحضور عدد السفراء منهم السفير التركي والسفير اليوناني والسفير الافغاني ، إضافة إلى عدد من السفراء والشخصيات الكبيرة في البرلمان العراقي والحكومة، وكذلك حضوروبينما افتتح الاحتفال الكبير عبّر الحاضرون عن فرحتهم وسرورهم البالغ بهذا الانجاز الكبير والاحتفال البهيج، وقد بدأ الاحتفال بعزف السلام الجمهوري ثمّ تلاوة آيٍ من الذكر الحكيم. ثم  استعراض مسير لطلبة الكلية العسكرية والجوق العسكري الذي زين الاحتفال بموسيقى الاحتفال للتعبير عن الانضباط والنسق المنظم للمسير، بعدها سير كراديس الطلبة الخريجين من أمام منصة كبار المسؤولين ووزير التعليم العالي والبحث العلمي يتقدمهم كردوس حملة أعلام جمهورية العراق والشعار الجمهوري وشعار جامعة بغداد تحمله كراديس من طلبة الكلية العسكرية، تبعته كراديس تمثل كليات الجامعة المختلفة كل حسب تسلسله ووفق ايقاع ونسق علمي منظم يبشر بالخير والبركة التي انعم الله بها على بلدنا الغالي والعزيز، ثم تقدم كردوس الأساتذة لتحيي جموع الطلبة والحاضرين مسير الأساتذة كتحية عرفان لدورهم الكبير وجهودهم المخلصة في تخرج هذه الكفاءات العلمية المختلفة من الطلبة، بعد ذلك ألقى الأستاذ علي الأديب وزير التعليم العالي والبحث العلمي كلمته بالمناسبة مبينا أن الوزارة تسعى في تقديم كل ما لديها من توفير الوسائل والسبل للارتقاء بجامعة بغداد والجامعات العراقية، وكما أشاد بكلمته بالانجازات الكبيرة التي حققتها الجامعة هذا العام من خلال دورها الفاعل في تحقيق المراكز المتقدمة بين الجامعات العالمية ضمن التصنيفات الدولية لأرقى الجامعات العالمية، وكما أشاد الوزير بدور جامعة بغداد "الجامعة الأم" وأهمية خريجيها وأساتذتها وفاعليتهم ودورهم في تعزيز المجتمع، مشيراً إلى  الجهود المبذولة في تنظيم الاحتفال والقائمين عليه، ومؤكدا على أن الوزارة ماضية في التعمير والبناء الفكري للإنسان العراقي، بعد أن كانت تعاني من العديد من الإشكالات والتراكمات السلبية والتي انعكست على واقع التعليم في جامعة بغداد والعراق عامة، مشددا على أن الوزارة ماضية في التحسينات التي اتخذتها بإجراءات كفيلة لخلق الجو المناسب للعلم والمناخ الأكاديمي الصحيح، وكان رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور موسى الموسوي قد بين من خلال كلمة معبرة ألقاها بهذا الاحتفال أن الجامعة ماضية في مسيرتها الإنسانية العلمية لتقديم خدمتها للشعب العراقي الذي يستحق كل التقدير وذلك لما حققناه نحن كعراقيين من وثبة جديدة في التقدم العلمي وضمن فترة وجيزة، حيث تؤكد كل التصنيفات العالمية والرسمية من أن جامعة الأم جامعة بغداد، إنما حققت ولأول مرة في تاريخ العراق من تميز وتقدم في التسلسل العالمي ما بين الجامعات، وكذلك ما حققت من مكتسبات علمية هامة بمشاركات عالمية في البحث العلمي،وتقدم بحوثها العلمية ما بين الجامعات ونشرها بأفضل وأشهر المجلات العلمية، وكما بين من أن الجامعة قد خطت نحو التفرد في الحصول على شهادات عالمية ومنح التراخيص العلمية لمراكزنا العلمية في جامعتنا تحديدا، وكما تطرق فيها إلى دور جامعة بغداد وخريجيها من الطلبة والتدريسيين ورفد المجتمع بالكفاءات العلمية ودورها في بنائه وتطويره نحو الأفضل, معبرا عن شكره وامتنانه لكل المشاركين في هذا الاحتفال واللجان المشكلة لتنظيم الاحتفال والمشرفين، وقد أوضح رئيس الجامعة من أن الجامعة تمكنت من تنشر العديد من البيانات الهامة في الموقع الالكتروني للجامعة والذي تقدم هو الآخر أكثر من 15 ألف مرتبة عالميا، وقد دعا رئيس الجامعة إلى زيارة الموقع الالكتروني للاطلاع على المنجزات العلمية للجامعة وما حققته من تطورات ملموسة وكبيرة خلال الفترة المنصرمة، موعزا إلى جهود التدريسيين ومنتسبي الجامعة في تحقيق هذا التطور العلمي الكبير، وموضحا بذات الوقت الثقة الكبيرة التي تتمتع بها الجامعة والتي تتأكد للكل من خلال زيارة أكثر من مليوني شخص لجامعتنا عبر الموقع الالكتروني .




جامعة بغداد تبحث سبل التعاون العلمي مع المراكز الثقافية البريطانية

بحث رئيس جامعة بغداد الاستاذ الدكتور موسى جواد الموسوي، مع وفد ثقافي بريطاني، إمكانية تنفيذ برامج بحثية مشتركة في مجالات تطوير اللغة الانكليزية، وإرسال مجموعة من الطلبة العراقيين للحصول على شهادات في اختصاصات مختلفة في الجامعات البريطانية.وقال الموسوي خلال لقائه وفد  ضم نائب مدير المركز الثقافي البريطاني ومدير برامج الشرق الاوسط ومدير المركز الثقافي البريطاني في بغداد، إن جامعة بغداد تحرص  على تفعيل مذكرات التفاهم بينها وبين باقي المؤسسات التعليمية العالمية، خصوصا في مجال ابتعاث الطلبة العراقيين للحصول على شهادات عليا في جميع التخصصات العملية والانسانية والتي تحوز فيها الجامعات البريطانية على مراتب متقدمة عالميا، مبينا أن الجامعة تتطلع أيضا الى أن يكون تعاونها مع الجامعات البريطانية عالي المستوى من خلال توقيع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على الاتفاقيات الثقافية. وأضاف الموسوي أن الجامعة ماضية في تنفيذ برامجها لتطوير قدرات الأساتذة العراقيين من خلال قنوات التبادل البحثي مع مراكز الأبحاث العالمية، وفي هذا السياق سعت الى توفير الفرص البحثية لمجموعة كبيرة من الأساتذة العراقيين، مبديا ترحيب جامعة بغداد بعقد مذكرات تفاهم مع المركز الثقافي البريطاني والجامعات البريطانية، فضلا عن سعي الجامعة الى فتح مركز متخصص للغات، لاسيما وان الجامعة تمتلك مراكز متخصصة لمنح شهادات التوفل الخاصة باللغة الانكليزية والتي تعد شرطا للقبول في الدراسات العليا.

كما بحث الجانبان الاتفاقيات التي وقعتها جامعة بغداد مع الجامعات العالمية الرصينة. من جانبه، أعرب الوفد ، عن استعداد المركز الثقافي البريطاني لتوثيق العلاقات التعليمية والبحثية مع جامعة بغداد، مشيرين الى أن خطوات وزارة التعليم العالي الحالية لتفعيل مذكرات التفاهم وتوسيع رقعة التعاون العلمي مع الجامعات العالمية،  سيكون لها أثر كبير في تطوير البنية التعليمية في العراق .
وحضر اللقاء المساعد العلمي لرئيس جامعة بغداد الاستاذ الدكتور رياض عزيز هادي ومدير الاعلام والعلاقات العامة الدكتور كاظم عمران  ومدير العلاقات الثقافية الدكتور صباح عباس .



دفعة ذهبية من عباقرة الهندسة تقرير بـ40 صورة

دار أوبرا بغداد ومطار دهوك الدولي وقصر للثقافة ومدينة اولمبية عالمية ومباني خيالية أخرى عديدة تفوق الطموح، هي المشاريع التي أقدم عليها طلاب الهندسة المعمارية لهذا العام الدراسي، الذي كان عام الأعوام الدراسية لجامعة بغداد، لما حقق من منجزات ومكتسبات علمية فريدة من نوعها، مع النتائج والتقييمات العالمية التي نالتها الجامعة بالتصنيفات الدولية للجامعات، وآخرها تصنيفات "QS" الذي حققت الجامعة فيه وثبة تأريخية مع زميلاتها من الجامعات العالمية الرصينة، لتكون هذه المشاريع متزامنة وأفراح الجامعة وهي تخرج دفعات من المفكرين والبناة في اعمار الوطن، وكلية الهندسة ومع ما حققت من مشاريع عملاقة مع طلبتها شكلت هذا العام صدمة وخيال أمام الجامعات العالمية لما تمكنت من تثبت للجميع من قدراتها العالمية وبشهادات كبيرة من مسؤولين وأساتذة عالميين، ولتسليط الضوء على ما حققه قسم الهندسة المعمارية لهذا العام قام فريق الموقع الالكتروني بزيارة ميدانية موسعة لكلية الهندسة والتقى عميدها الأستاذ الدكتور قاسم دوس والأستاذة الدكتورة صبا جبار نعمة رئيسة قسم الهندسة المعمارية لنغوص في نزهة معمارية فريدة وكأنها حكاية من حكايات ألف ليلة وليلة، إذْ استمتعنا مع طلبة الهندسة وهم يصورون لنا مشاريعهم الفذة وضمن تقاليد عالمية، تبشر أبناء الشعب العراقي بطاقات عالمية واعدة لتزف لنا سيلا من الأفكار البناءة في أعمار الوطن ورفعته، بجهودهم وجهود أساتذتهم الأكفاء الذين رسموا الخريطة العلمية ووفروا السبل العلمية للانطلاق بمشاريع قلّ نظيرها مع الجامعات المجاورة في الشرق الأوسط أو العالم عامة، إذْ استعرض الطلبة هذا العام مشاريع تتحدى الزمن والخيال، ضمن تفاصيل دقيقة جدا وبخرائط ووسائل إيضاح متطورة وبعرض Three Dimensions ثلاثي الابعاد لنشعر بالزهو والفخر ونحن نجد أن ما زرعته الجامعة تنال حصاده في تخريج دفعة ذهبية من العباقرة والمفكرين، وبغية تسليط الضوء أكثر بيّن لنا عميد الكلية الأستاذ الدكتور قاسم دوس من أن الجامعة تولي عناية كبيرة جدا في مشاريع التخرج فتهيئ لنا كل الإمكانيات لتحقيق أحلام الطلبة وطموحاتهم وبدورنا ندعم الطلبة ونساندهم إسنادا مباشرا في تخطيط مشاريعهم وتنفيذها على وفق التقاليد العلمية المعهودة، حيث قمنا هذا العام بتطوير المشاريع ودعمها من خلال قسم الهندسة المعمارية في مساندة الطلبة والأساتذة المشرفين، وتمكنا من نربط الطلبة مع العديد من مؤسسات الدولة كي تكون المشاريع العلمية ذات جدوى ومنفعة للمجتمع، حيث تؤكد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من خلال الأستاذ علي الأديب وزير التعليم من أن المشاريع لابد من أنْ تتماشى مع متطلبات السوق، ولاسيما إنّ وزير التعليم قد زارنا العام الماضي وأولى اهتماما كبيرا بهذه المشاريع لهذا العام ونسق لكليتنا مع المؤسسات والوزارات في توفير المناخ المثالي للمشاريع لتحقيق أفضل المشاريع وأحسنها ، وكذلك هو الحال مع الأستاذ الدكتور موسى الموسوي رئيس الجامعة الذي يعتني بالمشاريع الطلابية ويتفقدها شخصيا لتكون بأفضل وأحسن النتائج، ولاسيما انه قد قدّم لنا واحدا من أفضل المختبرات العلمية لأساتذتنا وطلبتنا في اختبار النتائج والمواد العلمية الداخلة في الأعمال الهندسية لينعم الطالب بواحد من أهم المختبرات على مستوى الشرق الأوسط، وكذلك فان الجامعة وضمن سياقاتها قد هيأت لنا مسحة كبيرة من الفضاءات المناخية العلمية لنكون على وفق منظور فكري عالمي وذلك من خلال التلاقح الفكري مع أفضل وارصن الجامعات، حيث سعت الجامعة الى ان تهيئ الأجواء المثالية لان يتعرض الطالب والأستاذ إلى أفضل واهم المشاريع العلمية العالمية وفي أفضل الجامعات الأوربية والكندية والأمريكية، لذا فان الطلبة باتوا يفكرون على وفق منظور علمي وليس محلي فحسب، وقد تمكنوا من أن ينجزوا مشاريع تليق بسمعة العراق المتقدمة ومكانته العالية .





أخبار ونشاطات الجامعة

جامعة بغداد تعلن عن ترحيبها بإهداء المكتبات الخاصة للأساتذة الراحلين أو الشخصيات الأكاديمية

جامعة بغداد تصدر أول كتاب إلكتروني ناطق يبحث في آليات التواصل مع المجتمع

الأمانة العامة للمكتبة المركزية تعلن عن نشر قاعدة بياناتها على شبكة الانترنت

السيد رئيس جامعة بغداد يفتتح عدد من بنايات الأقسام الداخلية بعد تأهيلها

اعلان الى مرشحي البعثات الى جامعة كاردف البريطانية

احد أساتذة كلية اللغات يحصل على درجة الامتياز في المسابقات الشعرية

وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للشؤون العلمية والعلاقات الدولية يهنئ جامعة بغداد  

      ضوابط وتعليمات القبول في الجامعات والمعاهد للعام الدراسي 2012 ـ 2013

العودة للصفحة الرئيسية للجامعة




السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك