مواقع ذات صلة

سجل الزوار

   

مجلة خوارزمي بغداد تحصل على أربعة عوامل تاثير عالمي من مؤسسات اكاديمية مختلفة

تم قراءة الموضوع 546 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

16/6/2014 1:47 مساءَ

مجلة خوارزمي بغداد تحصل على أربعة عوامل تاثير عالمي من مؤسسات اكاديمية مختلفة


تواصل المجلة العلمية لكلية الهندسة الخوارزمي بجامعة بغداد انجازاتها العلمية، وذلك بدخولها ضمن الفهارس العالمية لاكثر من (20) قاعدة بيانات عالمية للمجلات الاكاديمية، وكذلك حصولها على أربعة عوامل تأثير عالمي، (الامباكت فاكتور) من مؤسسات اكاديمية مختلفة .
وياتي تحقيق هذا الانجاز العلمي العالمي المهم، نتيجة الدعم المتواصل والتوجيهات الصادرة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ورئاسة جامعة بغداد، وبجهود الاداء المتميز لرئيس هيئة تحرير المجلة واعضائها.
يذكر ان مجلة كلية الهندسة الخوارزمي العلمية التي تصدر في جامعة بغداد، كانت قد حصلت على عامل تأثير مقداره (0.9980) وهو تقدير عالمي لعوامل التأثير في البحوث العلمية العالمية.
ويعد هذا الإنجاز العلمي هو الأول، لمجلة علمية تصدر في جامعة بغداد وتحصل على عامل التأثير العالمي للبحوث العلمية.
وقال عميد الكلية الدكتور أسامة فاضل عبد اللطيف ان هذا النجاح الذي حققته الكلية جاء بناء على دعم ورعاية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للكلية، بوصفها احدى الكليات التي تواكب الدارسات الهندسية الحديثة المتقدمة عبر اقسامها المتخصصة، شاكرا هيئة تحرير المجلة على ما بذلوه من جهد علمي وأكاديمي، اهلهم للحصول على هذه النتيجة المشرفة التي ستحقق الفائدة العلمية العالمية لمواكبة الجامعات الهندسية في العالم .
وتتطلع كلية الهندسة- الخوارزمي الى ان تكون رائدة في العلوم الهندسية الحديثة، وشريك فاعل في التنمية الوطنية بمجال التعليم الهندسي عن طريق تطوير اساليب البحث العلمي وتقاناته وتوظيف نتاجه لخدمة المجتمع، وان تكون انموذجاً للتفوق في توفير تعليم ذي جودة عالية ومعتمد محلياً وعالمياً ويواكب العصر، وذلك بهدف توفير بيئة اكاديمية يتفاعل فيها الطلبة والهيئة التدريسية لخلق اجواء تعليمية مناسبة .
وتعمل الكلية على رفد المجتمع بالملاكات الهندسية المتميزة في التخصصات الهندسية الحديثة مزودين بأسس المعرفة والمهارات طبقاً للمعايير الاكاديمية والمهنية العالمية، قادرين على مواكبة احتياجات سوق العمل عن طريق العمل الجماعي والابتكار والابداع مع مواصلة التعليم والتعلم والتدريس والبحث العلمي وتداول المعرفة لخدمة احتياجات المجتمع وتشجيع النشر العلمي والتقاني، والاسهام في تنمية القدرات المعرفية لافراد المجتمع ومؤسساته وتمكينها من التعليم المستمر .
كما تمتد رسالة الكلية لتقديم برامج الدراسات العليا والاستشارات الهندسية واجراء البحوث التطبيقية لخدمة متطلبات المجتمع وسوق العمل.
وتضم الكلية المجالات الهندسية الحديثة (هندسة الطب الحياتي،الهندسة الكيميائية الاحيائية ، هندسة المعلومات والاتصالات ، هندسة عمليات التصنيع ، هندسة الميكاترونكس) .


   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك