مواقع ذات صلة

سجل الزوار

   

إدارة واقتصاد بغداد تخرج الدورة السابعة والثامنة في التدقيق والتفتيش

تم قراءة الموضوع 607 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

03/6/2014 1:01 مساءَ

إدارة واقتصاد بغداد تخرج الدورة السابعة والثامنة في التدقيق والتفتيش


اقام المكتب الأستشاري في كلية الأدارة والأقتصاد بجامعة بغداد حفلا بمناسبة تخريج دفعة جديدة في دورتي التفتيش والتدقيق التي يقيمها  بشكل مستمر لمكاتب المفتشين العامين لوزارات الدولة كافة . وقد تضمنت الدورتان (السابعة والثامنة) في هذا التخصص والتي امتدت الى ثلاثون يوما، محورين، الأول محور التفتيش وشمل  مواد، (مدخل برنامج التدريب والتطوير) و(وظيفة الرقابة في المؤسسة الحكومية) و(اساليب التفتيش وجودته وكيفية التخطيط للعملية التفتيشية من حيث وضع خطة وتنفيذ العملية) ومفهوم (التفتيش المالي  والفرق بينه وبين التدقيق)، وماهي (الصلات الخاضعه للتفتيش) و(التفتيش الأداري ومجالاته) و(مراجعة عمليات المشتريات وتدقيقها) و(المناقصات والعطاءات ومشاريع الموازنة) و(العقود وكيفية اعداد دراسات الجدوى الفنية والأقتصادية للمشروع).
كما شمل برنامج الدورة محاضرات في  التفتيش واساليبه الأحصائية وشروط سحب العينات، وتطبيقات الحاسوب للمعالجات، وتطبيقات عملية لبرنامج الأكسل، وكيفية  اعداد تقرير للتفتيش، وأدارة ملفات التفتيش.
اما المحور الثاني فحمل عنوان (التدقيق) وتضمن محاضرات في (مراحل وخطوات الرقابة في المؤسسه الحكومية) و(مراجعة عمليات المشتريات) و(تدقيق عقودالمناقصات وعطاءات الشراء)، كما تضمن المنهاج محاضرات في (تشغيل معلومات النظام المحاسبي المتكامل في ظل مفاهيم محاسبة المسؤولية) و(مدخل للنظام المحاسبي المتكامل) و(تقويم النظام المحاسبي الحكومي في ظل التطبيقات الدولية)، و(تقويم اساليب اعداد الموازنة العامة للدولة) و(رقابة مصروفات المشاريع الأستثمارية في ظل الموازنة الأتحادية في العراق) و(تقويم نظام الرقابة الداخلية المتكامل)، وشملت المحاضرات كذلك  على تمارين عملية وميدانية في التفتيش والتدقيق .
وفي اليوم الختامي للدورة القيت كلمات دعت فيها المشاركين في الدورة الى الأستفادة من المعلومات ووضعها حيز التنفيذ ليكون لهم الدور الأكبر في ارتقاء مستوى العمل في دوائر الدولة وانعكاسها على نواحي الحياة (الأجتماعية والأقتصادية والسياسية وغيرها) ومكافحة الفساد بأشكاله ومسمياته ومنها الغش والتزوير وسرقة المال العام.
ومن جانبها فان كلية الادارة والاقتصاد بجامعة بغداد تحرص على تطوير العملية الأكاديمية في البلاد  للنهوض بالواقع المعرفي والأرتقاء به، وتؤكد في خططها على تغيير الكثير من المناهج الدراسية لتتماشى مع التطور السريع الذي تشهده علوم الأدارة والأقتصاد في العالم .
يذكر أن هذه الدورات مستمرة ضمن منهاج برنامج الدعم الفني الذي يقدمه المكتب الأستشاري لوزارات ومؤسسات الدولة لرفع مستوى الأداء وتحسينه وجعل الملاكات العاملة فيها مؤهلة ومواكبة للتطورات الحاصلة في العلم لاسيما التكنلوجية والعلمية.



   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك