مواقع ذات صلة

سجل الزوار

   

إدارة واقتصاد بغداد تشرع باستخدام تقانة حديثة في مناقشة مشاريع تخرج طلبتها

تم قراءة الموضوع 798 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

26/3/2014 7:32 صباحا

إدارة واقتصاد بغداد تشرع باستخدام تقانة حديثة في مناقشة مشاريع تخرج طلبتها

اقام المكتب الأستشاري في كلية الأدارة والأقتصاد بجامعة بغداد وبالتعاون مع مكتب المفتش العام في وزارة الأتصالات ورشة عمل للمتدربين في دورتي التفتيش الثالثة والرابعة حول برامج التفتيش الأداري  الناجحة في مكاتب المفتشين العامين بالطرق الحديثة ومجالات رسم الخطط .
وشارك في الورشة اكثر من (40) متدرباً وموظفاً، ترأس جلساتها الأستاذ الدكتور سعد العنزي التدريسي  في قسم أدارة الأعمال، وتم فيها مناقشة أوراق عمل قدمها مدراء التدقيق والتفتيش والتحقيق، الى جانب  مناقشة المشكلات والمعضلات التي يواجهها المفتشون في مكاتبهم وكيفية تجاوز تلك الصعوبات وايجاد البدائل الملائمة للوصول الى الأرتقاء بجودة عمل موظفي المكاتب، وتضمنت الورشة ايضاً حوارات مفتوحة للارتقاء بالعمل والحد من بعض السلبيات في عمل الوزارات .
وعلى صعيد اخر شرع قسم الأحصاء بالتعاون مع مركز الحاسبة الالكترونية في كلية الإدارة والاقتصاد بطرح بتنفيذ فكرة جديدة لمناقشة بحوث التخرج وذلك بأستخدام التقانات الحديثة من شاشات العرض في مختبرات المراكز المجهزه بتلك التقانات .
 وفي اطار هذه الفكرة ستكون عملية مناقشة البحوث على مرحلتين، الأولى، مناقشة أولية عامة عن طريق عرض معلومات البحث ومحتوياته على الشاشة امام لجنة المناقشة والطلاب ومناقشتها وتفصيلها والتحري عن مصادرها واكتشاف الأخطاء والثغرات المصححة من اللجنة المناقشة، والمرحلة الثانية هي المناقشة الأعتيادية الروتينية التي تكون بين الطالب واللجنة بصورة مباشرة ومن خلالها ايضاً يتم مناقشة موضوعات البحث وسؤال الطالب عن المنهجية والهدف والأستنتاجات والتوصيات التي خرج بها البحث .
وتهدف هذه التقانة الى جعل مشاريع البحوث اكثر تطوراً ومواكبة للتطور الحالي في تكنلوجيا المعلومات، واخراج تلك المشاريع من الرتابة والروتين وجعلها اكثر مرونه وقابلة للمناقشة، وتعمل على الزام الطالب بأختيار مواضيع جديدة واقعية هادفة، ونبذ مشاريع البحوث الجاهزة والكشف عنها والحد منها، وتدريب قابليات الطلبة على استعراض المعلومات وشرحها واقناع الأساتذة وزملائهم الطلبة بها، وتدريب الطالب على الحوار بين الأستاذ وزملائه، وتأهيله لخوض تجربة الدراسات العليا وكتابة بحوث مستقبلية هادفة رائدة في مواضيعها، وتصويب البحث وذلك بالتصحيح الأولي لمعلوماته وجعله اكثر دقه حتى الأنتقال الى المنرحلة
الثانية وهي المناقشة النهائية، والهدف الأهم والأخير من هذه الفكرة هو تدريب الطالب على استخدام تقانات المعلومات الحديثة انسجاماً مع الواقع الحالي والغزو الثقافي لتكنلوجيا المعلومات.
ومن جانبهم ابدى الطلبة تقبلا كبيرا لهذه التجربة، وعملية المناقشة القائمة على المجموعات التي تقارب 75 مجموعة بحثية موزعة على (10 مختبرات) في مركز الحاسبة الألكترونية.

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك