مواقع ذات صلة

سجل الزوار

   

اداب بغداد تباشر بإدخال السبورة الذكية الى قاعاتها الدراسية

تم قراءة الموضوع 613 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

06/3/2014 12:18 مساءَ

اداب بغداد تباشر بإدخال السبورة الذكية الى قاعاتها الدراسية

شرعت عمادة كلية الاداب في جامعة بغداد بالعمل بالسبورة الذكية من خلال توفير (4) سبورات حديثة لكل من اقسام اللغة الانكليزية وعلم النفس والجغرافية في الكلية وذلك اسهاما منها في مواكبة التطورات الحديثة واستخدام التقانات التكنلوجية في توصيل المادة الدراسية للطلبة بشكل يسهم في تقبل المادة والتفاعل معها .
وقد القيت اول محاضرة باستخدام هذه السبورة في قسم علم النفس والتي لاقت صدا وتقبلا كبيرا من الطلبة الذين اثنوا على عمادة الكلية في ادخال هذه التقانة الحديثة .
واسهم هذا الانجاز في ايصال المعلومة العلمية الكترونيا، وعملت على توفير الفرص العملية للطلبة وسهولة القاء التدريسيين للمحاضرات العلمية وايصالها بشكل مفهوم وواضح للطلبة .
وتعمل الكلية على توفير هذه السبورة لكل قاعاتها الدراسية في المستقبل القريب للتخلص من السبورات الكلاسيكية التقليدية التي تعتمد على الطباشيراوالأقلام الزيتية، والسعي الى جعل المحاضرة العلمية فعالة من قبل الطالب والاستاذ .
والسبورة الذكية عبارة عن سبورة موصولة بالحاسب الآلي ويتم التحكم بها عن طريق الحاسوب، والتي تعد عبارة عن سطح مكتب للحاسب.
وتغني هذه السبورة عن الـ projector وغيرها، اذ يتم استخدامها لعرض تطبيقات متنوعة من على شاشة الكمبيوتر، وتستخدم في القاعات الدراسية، والاجتماعــــات والمؤتمرات والنـــدوات وورش العمـل وفي التواصــل مــن خــــلال الانترنـــت، وهـــي تسمــــح للمستخــــدم بحفـظ وتخزيـن وطباعـة او إرسـال مــا تم شرحه للآخريـــن عن طريق البريد الإلكتروني في حالة عدم تمكنهم عن التواجـد بالمحيط .
ويطلق عليها بالسبورة التفاعلية حيث يمكن الكتابة عليها بشكل الكتروني.
ومن فوائدها، تسهل عملية التحضير للمعلم أو المحاضر، اذ لاتوجد حاجة للمستمع في تدوين ملاحظاته، ويتم حفظ وطباعة جميع ما على السبورة، ولديها مرونة الاستعمال وتوفير الجهد، وسهولة العودة للنقاط السابقة وبدون تعب عند الحفظ، واستعمال أساليب توضيحية لاتؤثر على البيئة من خلال استخدام الطباشير في السبورات القديمة، ووجود متعة في التدريس عند استعمالها .
ويمكن استخدام جميع أوامر ويندوز على السبورة والخاصة بالكتابة وتصحيح العبارات والمعلومات آليا، الى جانب استخدامها في الرسم والتشكيل والكتابة في البرامج، والحفظ والطباعة كما في استخدام الحاسب، وتعمل على عرض البيانات والبرامج باللمس على الشاشة والتحكم بتشغيلها، واستخدامها كشاشة كمبيوتر مكبرة تسهل للمعلم الرجوع للمعلومات بعد الشرح مع إمكانية الإضافة أو حذف الملاحظات، وإمكانية تحويل رسوم اليد إلى رسوم رقمية خطوط الحاسب، مثل المثلث والمربع والدائرة، فضلا عن انها تصلح لجميع الدوائر الحكومية في ظل تطبيق الحكومة الالكترونية (عروض - تخطيط- بيانات إحصائية - مشاريع ) و غيرها الكثير من الاستخدامات.
اما مكوناتها فهي تتكون من لوحة بيضاء تفاعلية تشتمل على أربعة أقلام ومساحة إلكترونية، يتم توصيلها بالكمبيوتر وبجهازالملتيميديا بروجكتر، وفي حالة الرغبة في استخدام "الفيديوكونفرنس" حيث تضاف اليها كاميرا ملحقة بالكمبيوتر على اللوحة الذكية .



   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك