مواقع ذات صلة

سجل الزوار

   

افتتاح مشروع تقديم الدعم الفني لمكاتب المفتشين العامين في إدارة واقتصاد بغداد

تم قراءة الموضوع 718 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

23/2/2014 10:56 صباحا

افتتاح مشروع تقديم الدعم الفني لمكاتب المفتشين العامين في إدارة واقتصاد بغداد

افتتح مستشار معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور نبيل الاعرجي مشروع تقديم الدعم الفني لمكاتب المفتشين العامين في دوائر الدولة ووزاراتها وذلك في كلية الإدارة والاقتصاد جامعة بغداد .
ويتضمن هذا المشروع اقامة 45 دورة تدريبية لموظفي مكاتب المفتشين العامين في تخصصات التفتيش والتدقيق والتحقيق، وتقويم الأداء، فضلا عن اقامة عدد من ورش عمل في موضوع تفعيل وتنشيط مدونات السلوك الوظيفي وتطوير دليل اجراءات العمل لمكاتب المفتشين العامين.
 ويعد هذا المشروع واحدا من اكبر المشاريع التي يتولى المكتب الاستشاري في كلية الادارة والاقتصاد جامعة بغداد تنفيذها، اذ سبق وان اقام المكتب الاستشاري دورة بعنوان "مدونات السلوك الوظيفي لمكاتب المفتشين العمومين في العراق" بمشاركة نخبة من موظفي مكاتب المفتشين العامين في بعض من دوائر الدولة ووزاراتها .
والقى فيها عدد من تدريسيي الكلية وديوان الرقابة المالية وهيئة النزاهة محاضرات تناولت اهم معايير السلوك الوظيفي الذي يجب ان يتمتع به موظفو مكاتب المفتشين العاميين في دوائر الدولة ووزارتها، تناولت السلوك الإنساني وارتباطه بالسلوك الوظيفي الذي يرتكز على النجاح في بيئة الأعمال على  مدى إلمام الموظف بمهارات التعامل مع الغير.
كما اكدت المحاضرات على عد حسن الخلق هو النواة الأساسية التي تحكم السلوك الانساني بشكل عام وهو الدعامة التي يجب أن تحكم تعامل الفرد مع غيرة في البيئة الوظيفية بشكل خاص .
وأشارت المحاضرات الى ان اهم صفات الموظف هي الانضباط وحافز العمل وحفظ اسرار العمل وسرعة البديهة واجادة التعامل مع الاخرين والكفاءة في العمل وحسن المظهر واطاعته لمرؤوسيه في العمل والياقة في التصرفات والكلمات واتباع التعليمات واللوائح بدقة وإمكانية الاعتماد عليه وقوة الشخصية والتحدث الجيد والجد في العمل والتعاون مع الاخرين بروح الفريق الواحد .
وقد شارك في تلك الدورة نخبة من موظفي مكاتب المفتشين العامين في  وزارات العلوم والتكولوجيا وحقوق الأنسان والمالية وهيئة الحج والعمرة والوقف السني  والنزاهة .
 واعرب المشاركون فيها عن شكرهم لكلية الإدارة والاقتصاد لاقامتها مثل هذه الدورات لما لها من اثر في زيادة خبراتهم لاسيما وان الكلية هي من المؤسسات العلمية الرصينة في مجال إقامة الدورات فضلا عن اساتذتها ممن لهم باع طويل في التخصصات العلمية .


   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

البحث داخل الموقع

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك