البحث داخل الموقع

التصنيف العالمي للجامعات


4 International Colleges & Universities

سجل الزوار

مواقع ذات صلة

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

   

أول عملية جمع سائل منوي وتلقيح إصطناعي وتقييم نوعية سائل منوي لدجاج غينيا في العراق

تم قراءة الموضوع 6247 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:

27/6/2012 10:24 صباحا



أول عملية جمع سائل منوي وتلقيح إصطناعي وتقييم نوعية سائل منوي لدجاج غينيا في العراق
حازم جبار الدراجي      هشام أحمد المشهداني      وليد خالد الحياني

المـوجـز:

  بالنظر لعدم وجود أي دراسة سابقة أجريت في العراق على دجاج غينيا وعلى أية ناحية من النواحي الخاصة بتربية هذا الطير ولعدم وجود طريقة تفصيلية محددة موضحة بالصور خاصة بجمع السائل المنوي والتلقيح الإصطناعي في دجاج غينيا، إضافة الى عدم وجود مصادر علمية عالمية تشير الى دراسة تفصيلية عن صفات السائل المنوي لدجاج غينيا وكما يستدل عليه من مراجعة المصادر العلمية العالمية المتخصصة بالتناسل في الطيور ومن خلال الدخول الى شبكة الأنترنيت العالمية فقد تم بعد الإتكال على الله تعالى إجراء أول عملية شاملة لجمع السائل المنوي والتلقيح الإصطناعي وتقييم نوعية السائل المنوي لدجاج غينيا في العراق. من ناحية ثانية، فأنها المرة الأولى في العالم التي يتم فيها نشر دراسة مفصّلة وبخطوات متسلسلة ومصوّرة لعملية جمع السائل المنوي والتلقيح الإصطناعي في دجاج غينيا. إضافة الى انها المرة الأولى في العالم وعلى حد علمنا التي يتم فيها نشر بيانات موسعة عن نوعية السائل المنوي في ذكور دجاج غينيا. وقد تم الإستفادة في هذا المجال من خبرتنا السابقة في عملية جمع السائل المنوي والتلقيح الإصطناعي في طيور أخرى (الدجاج، الرومي، السمان والبط) اضافة الى الإستفادة من جميع المصادر العلمية العالمية التي حصلنا عليها والتي نشرت معلومات عن طبيعة وسلوك دجاج غينيا.

   وأشارت نتائج هذه الدراسة الى أن عملية تربية الطيور بشكل مبكر في البطاريات ومن ثم في الأقفاص إضافة الى تدريب الطيور بشكل مبكر على عملية جمع السائل المنوي والتلقيح الإصطناعي قد ساهمت وبدرجة كبيرة في التغلب على المشاكل التي ذكرتها المصادر العلمية العالمية السابقة والمتعلقة بالسلوك الوحشي لدجاج غينيا وسرعة إثارته وصعوبة السيطرة عليه. كما أن الطريقة التي استخدمت كانت ناجحة في الحصول على السائل المنوي من الذكور والتلقيح الإصطناعي في الإناث. ولوحظ ايضاً من نتائج هذه الدراسة أن إستخدام عملية التلقيح الإصطناعي للإناث أدى الى الحصول على معدلات خصوبة وفقس أفضل مقارنةً بما أشارت اليه المصادر العلمية العالمية عند إستخدام التزاوج الطبيعي وأفضل ايضاً من المعدلات التي تم الحصول عليها عند إستخدام عملية التزاوج الطبيعي في القطيع الأصلي الذي استخدم للحصول على بيض التفقيس الذي استخدم للحصول على الأفراخ ومن ثم الطيور الخاصة بالتجربة.

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيد رئيس جامعة بغداد

الدراسات المفتوحة داخل العراق 2017-2018

ضوابط التقديم والقبول بالدراسات العليا داخل العراق 2017/2018

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك